تذكرني !
تابعنا على
Slam Dunk منتديات العاشق

  • alt="Sword Art Online: Alicization"
  • alt="Detective conan 917"
  • alt="Goblin Salyer"
  • alt="Jojo "
  • alt="Fairy Tail "
  • alt="Radiant 03"
  • alt="Inazuma eleven"
  • alt="Kaze ga Tsuyoku Fuiteiru"
  • alt="Black clover"
  • alt="سلام دانك"
Invitation 28 october Kingdom Manga Fairy Tail All Eps Nodame


قسم تقارير الشخصيات الإسلامية هذا القسم سيكون مرجعاً للشخصيات الإسلامية بنبذات مطولة عنهم وعن ماضيهم و عن ما قاموا بإنجازه
( يمنع وضع النقاشات السياسية أو النقاشات المنقولة )

  #1  
قديم 06-16-2016, 06:41 PM
الصورة الرمزية ٍSuperDevil!~  
رقـم العضويــة: 349188
تاريخ التسجيل: Jul 2015
الجنس:
العـــــــــــمــر: 20
المشـــاركـات: 4,577
نقـــاط الخبـرة: 720
Youtube : Youtube
Icons23 ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..





السلام عليكم ورحمة الله وبركـآته

كيف حالكم ايها الاعضاء الكرام ..!

أسعد الله صبآحكم ومسآئـكم بالمسرآت والمفرحات

اليوم أنا في موضوع حاب أتكلم عنه

موضوع البعض غفل عنه ولم يتبع سنة حبيبنا

نبي الله صلوات الله عليه محمد بن عبدالله ..!

أسـأل الله المولى أن تعم الفائده للكل

والـأجر لي ولكم ولجميع المسلمين

بسم الله نبدا بالتقرير

في البدآية نريد أن نتحدث عن رسول الله

من هو محمد ؟! .. سنتطرق هنا الى مواضيع

منها نسبه .. مولده .. بعثته .. هجرته إلـخ

بسم الله نبدا ..!

هو : محمّد بن عبد الله ، بن عبد المطلب ، بن هاشم ، بن عبد مناف

بن قصي ، بن كلاب ، بن مرّة ، بن لؤي ، بن غالب ، بن فهر

بن مالك ، بن النضر ، بن كنانة ، بن خزيمة ، بن مدركة

بن إلياس ، بن مضر ، بن نزار ، بن معد ، بن عدنان .

و قد ◄رُوِيَ عَنْ رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) أنهُ قال :

" إِذَا بَلَغَ نَسَبِي إِلَى عَدْنَانَ فَأَمْسِكُوا "►

■ □

ولد الحبيب صلـوآت الله عليه , يوم الجمعة

السابع عشر من شهر ربيع الأول من عام الفيل

في مدينة مكة المكرمة

و بعد ( 55 ) يوما من هلاك أصحاب الفيل ( عام 570 أو 571 ميلادي ) ..

من أشهر ألقـآب الحبيب صلـوآت الله عليه:
● أحمد ، الأمين ، المصطفى ، السراج المنير ، البشير النذير .●

يكنـى الحبيب صلـوآت الله عليه :
● أبو القاسم ●

عائلة رسول الله صلوات الله عليـ‘ـه ..
نبدأ بـأمه
هي: ◆ آمنة بنت وهب بن عبد مناف ، و قد ماتت و عمره ( صلى الله عليه و آله ) ثمان سنوات ◆
أما عن أبوه
هو:◆ عبد الله ، و قد مات و النبي ( صلى الله عليه و آله ) حمل في بطن أمه ، و قيل : مات و له من العمر سنتان و أربعة أشهر ◆

بُعث ( صلى الله عليه و آله ) نبيّاً في سنّ الأربعين ، أي في 27 شهر رجب عام ( 610 ) للميلاد

مدة نبوة صلـوآت الله علـ‘ـيه كانت:
22 سنة و 7 اشهر و 3 أيام ، قضى 13 سنة منها في مكة المكرمة و 9 سنوات و أشهر في المدينة المنورة .


خرج ( صلى الله عليه و آله ) من مكة المكرمة

مهاجراً إلى المدينة المنورة في الليلة الأولى

من شهر ربيع الأول و دخل المدينة المنورة في 12 من الشهر نفسه


توفي صلـوآت اللـه عليـ‘ـه : • يوم الاثنين 28 من شهر صفر سنة 11 بعد الهجرة •


سبب وفـآة الحبيب صلـوآت اللـه علـ‘ـيه :

● سم المرأة اليهودية ، فقد مرض النبي ( صلَّى الله عليه و آله )

على أثر ذلك السم القاتل و توفي في هذا المرض ●


يقع قبر الرسول صلّى الله عليه وسلم

في الحجرة التي توفّي فيها، والتي كانت تقيم بها زوجته عائشة رضي الله عنها

وتقع هذه الحجرة بالتحديد :

شرق مسجده رضي الله عنه في المدينة المنوّرة

ويمكن وصف مكان قبره صلى الله عليه وسلم

في الزاوية الغربيّة القبليّة من حجرة عائشة رضي الله عنها

ويذكر أنّ الحجرة كانت مبنيّةً من الجريد

قبل أن يقوم عمر بن الخطاب باستبداله بالحجر

إذ قام ببناء حائطٍ صغيرٍ عليه،

وبعد ذلك دفن بجانبيه صلى الله عليه وسلم

صاحباه أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب

بعد أن أوصى أبو بكر الصديق عائشة

بأنّه إذا توفي أن يدفن بجانب الرسول عليه السلام

واستأذن عمر بن الخطاب عائشة قبل موته بأن يتمّ دفنه بجانب صاحبيه

فقالت له كنت أريده لنفسي ولأوثرنّه اليوم على نفسي

إن من الظلم لمحمد، وإن مِن الظلم للحقيقة

أن نقيسه بواحد من هؤلاء الآلاف من العظماء

الذين لمعت أسماؤهم من دياجي التاريخ من يوم وُجد التاريخ

فإنّ مِن العظماء من كان عظيم العقل،ولكنه فقير في العاطفة وفي البيان

ومن كان بليغ القول وثَّاب الخيال، ولكنه عادي الفكر

ومن برع في الإدارة أو القيادة، ولكن سيرته وأخلاقه كانت أخلاق السوقة الفجار


ومحمد صلى الله عليه وسلم هو وحده الذي جمع العظمة من أطرافها

وما من أحد من هؤلاء إلا كانت له نواحٍ يحرص على سترها


وكتمان أمرها، ويخشى أن يطّلع الناس على خبرها

نواحٍ تتصل بشهوته، أو ترتبط بأسرته، أو تدلّ على ضعفه وشذوذه

ومحمد صلى الله عليه وسلم هو وحده الذي كشف حياته للناس جميعًا

فكانت كتابًا مفتوحًا، ليس فيه صفحة مطبقة، ولا سطر مطموس، يقرأ فيه من شاء ما شاء.

وهو وحده الذي أَذِن لأصحابه أن يذيعوا عنه كلّ ما يكون منه ويبلغوه

فرووا كلّ ما رأوا من أحواله في ساعات الصفاء

وفي ساعات الضعف البشري، وهي ساعات الغضب، والرغبة، والانفعال.

وروى نساؤه كلّ ما كان بينه وبينهنّ

هاكم السيدة عائشة -رضي الله عنها- تعلن في حياته وبإذنه أوضاعه في بيته

وأحواله مع أهله؛ لأنّ فعله كلّه دين وشريعة... وكتب الحديث والسير والفقه ممتلئة بها.

لقد رووا عنه في كلّ شيء

حتى ما يكون في حالات الضرورة البشرية

فعرفنا كيف يأكل، وكيف يلبس، وكيف ينام، وكيف يقضي حاجته، وكيف يتنظف من آثارها.

فأروني عظيمًا آخر جَرُؤَ أن يغامر فيقول للناس:

هاكم سيرتي كلها، وأفعالي جميعًا، فاطّلعوا عليها

وارووها للصديق والعدو، وليجد من شاء مطعنًا عليها؟!


أروني عظيمًا آخر دُوِّنَت سيرته بهذا التفصيل

وعرفت وقائعها وخفاياها بعد ألف وأربعمائة سنة، مثل معرفتنا بسيرة نبينا؟!

فـمحمد صلى الله عليه وسلم

فكانت عظمته عالمية في مداها، وكانت شاملة في موضوعاتها.


الزهد في حقيقته هو: ● الإعراض عن الشيء ●

ولا يطلق هذا الوصف إلا على من تيسر له أمر من الأمور

فأعرض عنه وتركه زهداً فيه .

وأما من لم يتيسّر له ذلك فلا يقال إنه زهد فيه

ولذلك قال كثير من السلف :

إن عمر بن عبد العزيز كان أزهد من أويس رحمة على الله الجميع

وقال مالك بن دينار عن نفسه :

الناس يقولون مالك زاهد ، إنما الزاهد عمر بن عبد العزيز

أي إنه هو الزاهد حقيقة ، فإن الدنيا كانت بين يديه فلم يلتفت إليها .

■ □

وقد كان نبينا صلى الله عليه وسلم أزهد الناس في الدنيا ، وأقلهم رغبة فيها

مكتفياً منها بالبلاغ ، راضياً فيها بحياة الشظف

ممتثلاً قول ربه عز وجل :

{ ولا تمدن عينيك إلى ما متعنا به أزواجاً منهم زهرة الحياة الدنيا
لنفتنهم فيه ورزق ربك خير وأبقى
} (طه : 131)

مع أن الدنيا كانت بين يديه ، ومع أنه أكرم الخلق على الله

ولو شاء لأجرى له الجبال ذهباً وفضة .

■ □

وقد ذكر الإمام ابن كثير في تفسيره عن خيثمة

أنه قيل للنبي صلى الله عليه وسلم :

إن شئت أن نعطيك خزائن الأرض ومفاتيحها ما لم نعطه نبياً قبلك

ولا نعطي أحداً من بعدك ، ولا ينقص ذلك مما لك عند الله

فقال : اجمعوها لي في الآخرة ، فأنزل الله عز وجل في ذلك

: {تبارك الذي إن شاء جعل لك خيراً من ذلك
جنات تجري من تحتها الأنهار ويجعل لك قصورا
} (الفرقان : 10) ◊

وخُيِّر صلى الله عليه وسلم بين أن يكون ملِكاً نبياً أو عبداً رسولاً

فاختار أن يكون عبداً رسولاً .

■ □


وأما حياته صلى الله عليه وسلم ومعيشته فعجب من العجب

يقول أبو ذر رضي الله عنه :

◊كنت أمشي مع النبي صلى الله عليه وسلم في حرّة المدينة

فاستقبلَنا أحدٌ ، فقال :

( يا أبا ذر : قلت : لبيك يا رسول الله , قال :

ما يسرني أن عندي مثل أحد هذا ذهبا

تمضي علي ثالثة وعندي منه دينار

إلا شيئاً أرصده لدين ، إلا أن أقول به في عباد الله هكذا وهكذا وهكذا

عن يمينه وعن شماله ومن خلفه ، ثم مشى فقال :

إن الأكثرين هم الأقلون يوم القيامة

إلا من قال هكذا وهكذا وهكذا

عن يمينه وعن شماله ومن خلفه وقليل ما هم
) | رواه البخاري ◊

وكان من دعائه صلى الله عليه وسلم :

( اللهم اجعل رزق آل محمد قوتا - وفي رواية - كفافا )

ودخل عليه عمر رضي الله عنه يوماً

فإذا هو مضطجع على رمالٍِ وحصيٍر ليس بينه وبينه فراش

وقد أثّر في جنبه ، قال عمر :

فرفعت بصري في بيته ، فوالله ما رأيت فيه شيئا يرد البصر

فقلت : ◊ادع الله فليوسع على أمتك فإن فارس والروم وسع عليهم
وأعطوا الدنيا وهم لا يعبدون الل
ه


، فقال : ( أوَفي شك
نت يا ابن الخطاب ، أولئك قوم عُجِّلت لهم طيباتهم في الحياة الدنيا
)

وكان يقول :

(ما لي وللدنيا ، ما أنا في الدنيا إلا كراكب استظل تحت شجرة ، ثم راح وتركها )

وكان فراشه صلى الله عليه وسلم من الجلد وحشوه من الليف .

■ □



لقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أُسوة حسنة

ومثالاً يُحتذى به في كل شيء، فكانت أخلاقه مثالاً للفرد والجماعة


ودليلاً أكيدًا على نُبُوَّته صلى الله عليه وسلم

فقد استطاع بالمنهج الربَّاني الذي أُوحي إليه أن يبني أُمَّةً مِن لا شيء


وأن يُقيم حضارة استحال على الزمان أن يجود بمثلها

هذه الحضارة بُنِيَتْ دعائمها على الأخلاق


لذلك قال صلى الله عليه وسلم: "إِنَّمَا بُعِثْتُ لأُتَمِمَ مَكَارِمَ الأَخْلاَقِ"

ويكفي النبي محمد صلى الله عليه وسلم

شرفًا أن الله سبحانه وتعالى قد شهد له بعظمة الأخلاق

فقال تعالى: {وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ} [القلم: 4].

وهذه الشهادة الكبرى من الله عز وجل في حقِّ نَبِيِّه صلى الله عليه وسلم

- دليلٌ على أن أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم

كانت عظيمة منذ خلقه الله سبحانه وتعالى

ولذلك اشتهر بين قومه بـ"الصادق الأمين"

ولم يجرؤ أحد منهم على وصفه بالكذب أو الخيانة

بل افتروا وسائل أخرى لصدِّ الناس عنه؛ كالجنون والسحر وغير ذلك..

■ □

ولم يكن وصف الله تعالى لنبيِّه صلى الله عليه وسلم

بعظمة الأخلاق وصفًا لحاله صلى الله عليه وسلم فقط

بل إشارة منه سبحانه وتعالى

إلى أن الأخلاق الحسنة لا تجامع الجنون أو السحر أو غير ذلك

مما افتروه على النبي صلى الله عليه وسلم

وأنه كلمَّا كان الإنسان أحسن خُلُقًا، كان أبعد ما يكون عن الجنون

ولقد انبهر الكثيرون -أعداؤه قبل أصحابه-

بأخلاق النبي صلى الله عليه وسلمفكانت سببًا في إسلام بعضهم

فلننظر إلى ملك عُمَان المعاصر لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الجُلَنْدى

الذي انبهر بأخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم

فقال: "والله لقد دلَّني على هذا النبيِّ الأُمِّيِّ أنه لا يأْمُرُ بخير إلاَّ كان أوَّل آخذ به

ولا يَنْهَى عن شيء إلاَّ كان أوَّل تارك له، وأنه يَغْلب فلا يبطر

ويُغلب فلا يضجر، ويفي بالعهد، وينجز الموعود، وأشهد أنه نبي
"

■ □

ومن عظمة أخلاقه صلى الله عليه وسلم أنها متكاملة ومتكافئة

بحيث لا يطغى جانب على جانب آخر من أخلاقه صلى الله عليه وسلم

فكان صبره صلى الله عليه وسلم مثل شجاعته


وأمانته مثل كرمه، وصدقه مثل حلمه ..

وهكذا لا نجد له صلى الله عليه وسلم

خُلُقًا في موضعه من الحياة يزيد وينقص على خُلُق آخر في موضعه

وهذا التكافؤ الخُلُقِيّ لم تعرفه الحياة الواقعية لإنسان غير محمد صلى الله عليه وسلم


لذلك قال الشاعر الألماني جوته:

"بحثتُ في التاريخ عن مَثَلٍ أعلى لهذا الإنسان
فوجدته في النبي العربي محمد صلى الله عليه وسلم
"

■ □



○أجود الناس○


هكذا عبّر ابن عبّاس رضي الله عنه

عن شخصيّة النبي – صلى الله عليه وسلم -


لتكون كلماته تلك شاهدةً على مدى كرمه – عليه الصلاة والسلام -

وجوده ولا عجب في ذلك ، فقد كانت تلك الخصلة خُلقاً أصيلاً جُبِل عليه

ثم ازداد رسوخاً من خلال البيئة العربية التي نشأ فيها وتربّى في أحضانها

والشهيرة بألوان الجود والعطاء .

■ □

وتبيّن لنا أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها تحلّيه

–صلى الله عليه وسلم - بهذه الخصلة قبل بعثته بقولها الشهير :

إنك لتصل الرحم ، وتحمل الكلّ ، وتكسب المعدوم ، وتقري الضيف

وكلها صفات تحمل في طيّاتها معاني الكرم والجود .

■ □


وعندما نستنطق ذاكرة الأيام ستحكي لنا عن جوانب العظمة

في كرم النبي – صلى الله عليه وسلم -

يستوي في ذلك عنده حالة الفقر والغنى

وهذا البذل والعطاء كان يتضاعف

في مواسم الخير والأزمنة الفاضلة كشهر رمضان

فعن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما قال :

كان النبي - صلى الله عليه وسلم - أجود الناس

وأجود ما يكون في رمضان ...

فلرسول الله - صلى الله عليه وسلم -

أجود بالخير من الريح المرسلة
► متفق عليه .

■ □

ولقد نال النبي – صلى الله عليه وسلم –

أعظم المنازل وأشرفها في صفوف أهل الكرم والجود

فلم يكن يردّ سائلاً أو محتاجاً ، وكان يُعطي بسخاءٍ قلّ أن يُوجد مثله

وقد عبّر أحد الأعراب عن ذلك

حينما ذهب إلى النبي - صلى الله عليه وسلم –

فرأى قطيعاً من الأغنام ملأت وادياً بأكمله

فطمع في كرم النبي – صلى الله عليه وسلم –

فسأله أن يعطيه كلّ ما في الوادي ، فأعطاه إياه

فعاد الرجل مستبشراً إلى قومه ، وقال :

يا قوم ! أسلموا ؛ فوالله إن محمدا ليعطي عطاء من لا يخاف الفقر ► رواه مسلم .

■ □


وكان لمثل هذه المواقف أثرٌ بالغٌ في نفوس الأعراب

الذين كانوا يأتون إلى النبي – صلى الله عليه وسلم –

قاصدين بادئ الأمر العودة بالشاة والبعير

والدينار والدرهم ، فسرعان ما تنشرح صدورهم لقبول الإسلام والتمسّك به

ولذلك يقول أنس رضي الله عنه معلّقاً على الموقف السابق :

إن كان الرجل ليسلم ما يريد إلا الدنيا

فما يسلم حتى يكون الإسلام أحب إليه من الدنيا وما عليها


■ □


وكثيراً ما كان النبي – صلى الله عليه وسلم –

يمنح العطايا يتألّف بها قلوب المسلمين الجدد

ففي غزوة حنين

أعطى كلاًّ من عيينة بن حصن والأقرع بن حابس

والعباس بن مرداس وأبي سفيان بن حرب

وصفوان بن أمية رضي الله عنهم عدداً كبيراً من الإبل


وعند عودته – عليه الصلاة والسلام –

من تلك الغزوة تبعه بعض الأعراب يسألونه

فقال لهم :

أتخشون عليّ البخل ؟ فوالله لو كان لكم بعدد شجر تهامة نَعَماً – أي:

أنعام - لقسمته بينكم ، ثم لا لا تجدوني بخيلاً ولا جباناً ولا كذوباً
● رواه أحمد .

■ □


قال تعالى:

{لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا}
(سورة الأحزاب: 21).

فلا بد لكل من رجا الفوز بالجنة والنجاة من النار

أن يتأٍسى به عليه الصلاة والسلام


في كل شؤونه لأن الفعل لا يكون صواباً إلا!

إذا كان وفق سنة النبي صلى الله عليه وسلم

ولذلك لا بد للمرء من أن تكون أقواله كأقواله صلى الله عليه وسلم

وأفعال كأفعاله, بل كل حركاته وسكناته..

■ □

وأفعاله صلى الله عليه وسلم تنقسم من حيث الإتباع والتأسي إلى ثلاثة أقسام:

أولاً الأفعال الجبلية:

وهي التي يفعلها جبلة لكونه بشراً

كالقيام والقعود والنوم، ونحو ذلك وهي من جهة التأسي والإتباع نوعان:
■ □

1. نوع جاء النص بوجوبه أو ندبه

كوقوفه بعرفة والأكل باليمين والشرب ثلاثاً أو قاعداً

والنوم على الشق الأيمن ونحوها, فهذا يشرع التأسي والاقتداء به فيه.

■ □

2. ونوع لم يأت نص دال على مشروعيته

فهو باق على الأصل من حيث الإباحة للجميع وذلك لأن:

(الأوصاف التي يطبع عليها الإنسان كالشهوة إلى الطعام والشراب

لا يُطالب برفعها ولا بإزالة ما غرز في الجبلة منها)

وهذا النوع محل خلاف بين أهل العلم

في مشروعية التأسي والاقتداء به على جهة الندب على قولين:

(أن التأسي والاقتداء بالنبي - صلى الله عليه وسلم –

في هذا النوع مندوب

وقد كان ابن عمر - رضي الله عنه-

يفعل مثل ذلك وإن كان قد فعله - صلى الله عليه وسلم – اتفاقاً ولم يقصده.

أنه لا يشرع التأسي والاقتداء بالنبي - صلى الله عليه وسلم –

وهذا قول جمهور الصحابة - رضي الله عنهم-

وفعلهم ومنهم الفاروق وعائشة - رضي الله عنهما
-.)

■ □

ويلحق بالأفعال الجبلية:

الأفعال التي فعلها النبي - صلى الله عليه وسلم –

بمقتضى العرف والعادة كلبس الجبة والعمامة

و إطالة الشعر ونحو ذلك

إذ لا تدل على الأظهر على غير الإباحة إلا إذا ورد الدليل على مشروعيتها

■ □

ثانياً: الأفعال التي علم أنها من خصائصه - صلى الله عليه وسلم -:

ذكر أهل العلم في باب خصائصه - صلى الله عليه وسلم –

أموراً من المباحات والواجبات والمحرمات

بعضها متفق على حكمه بالنسبة له - صلى الله عليه وسلم -

وبعضها الآخر مختلف فيه فمن المباح له:

الزيادة على أربع نسوة في النكاح، والنكاح بلا مهر

ونكاح الواهبة نفسها، ومن الواجب عليه:

وجوب التهجد وقيام الليل.

ومن المحرم عليه: الأكل من الصدقة، وأكل ذي الرائحة الخبيثة كالثوم والبصل.

فهذه خصائص لا يشاركه فيها أحد ولا يُقتدى ويتأسى به في وجوبها:

ويلحق بهذا ويرجع إليه: ما خص به رسول الله - صلى الله عليه وسلم –


بعض أصحابه دون بعض، كشهادة خزيمة

التي جعلها النبي - صلى الله عليه وسلم – تعدل شهادة رجلين

وأضحية أبي بردة الذي ضحى بجذعة من المعز

وقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: (اذبحها ولن تصلح لغيرك).

والحديث في البخاري كما يلحق به

ما خص به النبي - صلى الله عليه وسلم – أهل بيته - رضي الله عنهم-


كالمنع من أكل الصدقة.

■ □

ثالثاً: وهي الأفعال غير الجبلية

غير الخاصة التي يقصد بها التشريع

فهذه مطلوب الاقتداء والتأسي به - صلى الله عليه وسلم – فيها

وهي الأصل في أفعال النبي - صلى الله عليه وسلم – ل

قوله - تعالى-: لقد { كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ }سورة الأحزاب: 21.

إلا أن صفتها الشرعية تختلف من حيث الإيجاب أو الندب بحسب القرائن.

■ □



1. محمد صلى الله عليه وسلم مصلياً

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:

- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

«ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات؟»

، قالوا: "بلى يا رسول الله"، قال:

«إسباغ الوضوء على المكاره، وكثرة الخطا إلى المساجد

وانتظار الصلاة بعد الصلاة؛ فذلكم الرباط
» (رواه مسلم).

■ □


- عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:

"سألت النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل أحب إلى الله تعالى؟"


قال: «الصلاة على وقتها», قلت: "ثم أي؟"

قال: «بر الوالدين»، قلت: "ثم أي؟"، قال: «الجهاد في سبيل الله» (متفق عليه).


■ □


من حياة محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن عائشة رضي الله عنها

أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقوم من الليل حتى تتفطر قدماه

فقلت له: "لم تصنع هذا يا رسول الله وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر؟"

قال: «أفلا أحب أن أكون عبداً شكوراً»

(متفق عليه، هذا لفظ البخاري، ونحوه في الصحيحين من رواية المغيرة بن شعبة).

■ □


2. محمد صلى الله عليه وسلم مناجياً ربه

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم:

"علمني دعاء أدعو به في صلاتي"

قال: «قل: اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيراً

ولا يغفر الذنوب إلا أنت فاغفر لي مغفرة من عندك وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم»

(متفق عليه، وفي رواية: وفي بيتي، وروي: ظلماً كثيراً

وروي: كبيراً، بالثاء المثلثة والباء الموحدة

فينبغي أن يجمع بينهما فيقال: كثيراً كبيراً).

■ □



من حياة محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم

كان يقول عند الكرب: «لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب العرش العظيم

لا إله إلا الله رب السماوات ورب الأرض ورب العرش الكريم
» (متفق عليه).

■ □


- عن ابن مسعود رضي الله عنه قال كان من دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم:

«اللهم إني أسألك موجبات رحمتك،

وعزائم مغفرتك والسلامة من كل إثم والغنيمة من كل بر

والفوز بالجنة والنجاة من النا
ر
»

(رواه الحاكم أبو عبد الله وقال: "حديث صحيح على شرط مسلم").

■ □


- عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم

كان يصلي إحدى عشرة ركعة (تعني في الليل)

يسجد السجدة من ذلك قدر ما يقرأ أحدكم خمسين آية قبل أن يرفع رأسه

ويركع ركعتين قبل صلاة الفجر ثم يضطجع على شقه الأيمن

حتى يأتيه المنادي للصلاة (رواه البخاري).

■ □



1. محمد صلى الله عليه وسلم معلماً

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:


- عن ابن مسعود رضي الله عنه قال

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

«لا حسد إلا في اثنتين: رجل آتاه الله مالاً فسلطه على هلكته في الحق

ورجل آتاه الله الحكمة فهو يقضي بها ويعلمها
»

(متفق عليه)، والمراد بالحسد: الغبطة وهو: أن يتمنى مثله.

■ □



- عن سهل بن سعد رضي الله عنه

أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي رضي الله عنه:

«فوالله لأن يهدي الله بك رجلاً واحداً خير لك من حمر النعم» (متفق عليه).

■ □


- عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

«ومن سلك طريقاً يلتمس فيه علماً سهل الله له به طريقاً إلى الجنة» (رواه مسلم).


■ □


من حياة محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن أبي نجيح العرباض بن سارية رضي الله عنه قال:

"وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة بليغة

وجلت منها القلوب، وذرفت منها العيون. فقلنا:

"يا رسول الله كأنها موعظة مودع فأوصنا"، قال:

«أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة وإن تأمر عليكم عبد

وإنه من يعش منكم فسيرى اختلافا كثيراً!

فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين

عضوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل بدعة ضلالة
»

(رواه أبو داود والترمذي وقال: "حديث حسن صحيح")

النواجذ: الأنياب وقيل الأضراس.

■ □


2. محمد صلى الله عليه وسلم أكلاً

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن عمر بن أبي سلمة رضي الله عنهما قال

قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم:

«سم الله، وكل بيمينك؛ وكل مما يليك» (متفق عليه).

■ □



من حياة محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:

"ما عاب رسول الله صلى الله عليه وسلم طعاما قط

إن اشتهاه أكله وإن كرهه تركه" (متفق عليه).

■ □


3. محمد صلى الله عليه وسلم شارباً

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن ابن عباس رضي الله عنهما قال

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

«لا تشربوا واحداً كشرب البعير، ولكن اشربوا مثنى وثلاث

وسموا إذا أنتم شربتم، واحمدوا إذا أنتم رفعتم
»

(رواه الترمذي وقال: "حديث حسن").

■ □


من حياة محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن أنس رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم

كان يتنفس في الشراب ثلاثاً (متفق عليه)

يعني: يتنفس خارج الإناء.

■ □



4. محمد صلى الله عليه وسلم مع المرضً

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

«من عاد مريضاً لم يحضره أجله فقال عنده سبع مرات:

أسأل الله العظيم، رب العرش العظيم أن يشفيك، إلا عافاه الله من ذلك المرض
»

(رواه أبو داود والترمذي وقال: "حديث حسن"

وقال الحاكم: "حديث صحيح على شرط البخاري").

■ □


من حياة محمد صلى الله عليه وسلم:

- عن أنس رضي الله عنه قال

لما ثقل النبي صلى الله عليه وسلم جعل يتغشاه الكرب

فقالت فاطمة رضي الله عنها:


"واكرب أبتاه!"، فقال: «ليس على أبيك كرب بعد اليوم»

فلما مات قالت: "يا أبتاه أجاب ربا دعاه، يا أبتاه جنة الفردوس مأواه

يا أبتاه إلى جبريل ننعاه"

فلما دفن قالت فاطمة رضي الله عنها:

"أطابت أنفسكم أن تحثوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم التراب؟!"
(رواه البخاري).

■ □


5. محمد صلى الله عليه وسلم مسافراً

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:


- عن جابر رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

أنه أراد أن يغزو فقال: «يا معشر المهاجرين والأنصار

إن من إخوانكم قوما ليس لهم مال ولا عشيرة

فليضم أحدكم إليه الرجلين أوالثلاثة فما لأحدنا من ظهر يحمله إلا عقبة كعقبة
»

(رواه أبو داود)،

يعني أحدهم قال: فضممت إلي اثنين أو ثلاثة

ما لي إلا عقبة كعقبة أحدهم من جملي.

■ □


من حياة محمد صلى الله عليه وسلم:

- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم

يتخلف في المسير فيزجي الضعيف ويردف ويدعو له (رواه أبو داود بإسناد حسن).

■ □


6. محمد صلى الله عليه وسلم ماشياً

من أقوال محمد صلى الله عليه وسلم:

- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

«من مر في شيء من مساجدنا أو أسواقنا

ومعه نبل فليمسك أو ليقبض على نصالها بكفه

أن يصيب أحداً من المسلمين منها بشيء
» (متفق عليه).

■ □



سنتحدث هنآ عن معآملة الرسول للجيرآن ..

كان الجار لا يأمن من جاره شرّه

بل إنه كان ينتظر منه الشر في أي لحظة

فجاء النبي محمد صلى الله عليه وسلم

فرفع قيمة حسن الجوار، وأعطى للجار حقوقًا كثيرة

ساعدت في تأمين المجتمع وإرساء قواعد المحبة والأمن والسلامة والتعاون بين أفراده .

■ □

وهو بهذا يفصح عن أن رسالته لم تكن فقط رسالة عبادية لإصلاح الدين فقط

بل إنها تدعو لإصلاح الحياة والمجتمع وكافة صنوف المعاملات

فهي رسالة إصلاحية لشتى جوانب الحياة.

وكان النبي محمد صلى الله عليه وسلم هو أول من يطبق تلك الحقوق والواجبات

ليكون قدوة عملية لغيره في ذلك.

■ □


حق الجار في رسالة محمد صلى الله عليه وسلم :

جاءت آيات القرآن تؤكد على حق الجار وتوصي به

فقال سبحانه: { وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا
وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى
وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ
وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ مَنْ كَانَ مُخْتَالًا فَخُورًا
} (النساء: 36).

■ □

يقول ابن كثير في تفسير هذه الآية وما المراد بالجار، يقول:

الجار ذي القربى: يعني الذي بينك وبينه قرابة،

والجار الجنب: الذي ليس بينك وبينه قرابة

وينقل قولاً لبعض العلماء مفاده أن:

الجار ذي القربى، يعني الجار المسلم، والجار الجنب، يعني غير المسلم

وكلا القولين يوصي بالجار.


■ □


وقد نقلت عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم

أحاديث عديدة تشدّد الوصاية بالجار، لمكانة هذا الجار

وما له من حقوق يجب أن يهتمّ بها؛ حتى إن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم

ظنّ من كثرة ما يوصيه جبريل عليه السلام بالجار

أنه سيورّثه، ويجعله كأنه فرد من أبناء الأسرة

فعن عبد الله بن عمر قال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

«ما زال جبريل يوصيني بالجار، حتى ظننت أنه سيورّثه»

■ □


وكلمة ما زال يوصيني، أي أنه كلما لقيه، وأراد الانصراف أوصاه بحق الجار

ويؤكد عليه فيه، ويذَكِّره بحسن الجار حتى ظن محمد صلى الله عليه وسلم


أن الله عز وجل من كثرة هذه الوصية بالإحسان للجار سيجعل له في مال جاره حقًّا.

■ □

بل جعل الإسلام أفضل الجيران خيرهم لجاره

فعن عبد الله بن عمرو بن العاص أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال:

«خير الأصحاب عند الله خيرُهم لصاحبه، وخير الجيران عند الله خيرُهم لجاره».

■ □

ويخبر النبي محمد صلى الله عليه وسلم

أن أقبح المعاصي وأشدّها إثمًا: إيذاء للجار، وخيانة حق المجاورة

لأن الواجب على الجار أن يكون أمينًا على مال جاره

محافظًا على عرضه وشرفه، فإذا جاء الخلل من الجار نفسه


فإن هذا تَعَدٍّ وتجاوز لا يُغتفر عند الله؛ إذ إنه أذية وخيانة

فقد روى المقداد بن الأسود عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم


أنه قال لأصحابه يومًا، وهو يحدّثهم:

«ما تقولون في الزنا؟» قالوا: حرام حرّمه الله ورسوله

وهو حرام إلى يوم القيامة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

«لأن يزني الرجل بعشر نسوة، أيسر من أن يزني بحليلة جاره».

قال: «فما تقولون في السرقة؟» قالوا: حرّمها الله ورسوله

فهي حرام إلى يوم القيامة، قال:

«لأن يسرق الرجل من عشرة أبيات، أيسر من أن يسرق من جاره»

■ □

وعن ابن مسعود قال: قلت:

يا رسول الله أيّ الذنب أعظم؟، قال: «أن تجعل لله نِدًّا وهو خلقك».

قلت: ثم أي؟، قال: «أن تقتل ولدك مخافة أن يطعم معك»

قلت ثم أيّ؟ قال: «أن تزاني حليلة جارك».

■ □

وتسأله زوجته عائشة: يا رسول الله إن لي جارين

فإلى أيهما أُهدي – يعني لو كان لدي شيء واحد أهديه

فأيهما أقدم في الاختيار؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

«إلى أقربهما منك بابًا».

■ □

ونبه إلى أهمية الابتسامة بين الجار لجاره، وأن يأكل من طعامه إذا أطعمه

فعن أبي ذر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

«لا تحقرنّ من المعروف شيئًا، ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق»

وقال النبي محمد صلى الله عليه وسلم

«يا أبا ذر! إذا طبخت مرقة، فأكثر ماءها، وتعاهد جيرانك».

■ □

لقد علّم محمد صلى الله عليه وسلم أن للجار حقًّا على جاره

في المشاركة بالسراء والضراء، وفي إطعامه مما يأتي عنده

ولو بمرقة مما تُطبخ، لكي يُشعره بمكانته واهتمامه به وعدم إيذائه

أو الإساءة إليه، والمحافظة على أهله وأولاده، في حال غيابه

وتقديم الخدمات لهم، ورعاية شئونهم إذا احتاجوا لذلك

وكفّ الأذى عنهم، وعدم تعدي الكبير على صغيرهم، أو أخذ حق لهم.

■ □

إنه يوصي بمحبته إذن واحترامه، وحسن معاملته، والتودد إليه

كلما سنحت لك الفرصة، وزيارة مريضه، ومواساته والقيام بخدمته

ومعاونته عند الضرورة، وحبّ الخير له، وغضّ البصر عن محارمه.

■ □


يقول صلى الله عليه وسلم :

«أربع من السعادة: المرأة الصالحة، والمسكن الواسع، والجار الصالح

والمركب الهنيء. وأربعة من الشقاء: الجار السوء، والمرأة السوء

والمركب السوء، والمسكن الضيق
»

■ □


التعامل مع الجيران:

لقد حرص النبي محمد على تأكيد وترسيخ الممارسات العملية الخاصة بالجيرة

لتنفيذ المعاني النظرية التي أعلنها وأكد عليها

فيؤكد مثلاً على كفّ الأذى بطريقة عملية؛ ذلك أنك تعلم خبيئة جارك

وجارك يعلم خبيئتك، وربما تسمع منه أو عنه شيئًا من خصوصياته

لا يطلع عليها أحد غيرك، ومن الممكن أن تستغل ذلك في إيذائه

وسيكون إيذاؤك له أبلغ وأعظم من إيذاء أي أحد غيرك؛ لأنك تعلم من أين يُؤْذَي

وأيّ الجروح أكثر إيلامًا له، حتى إنه قد قرن بين سلامة الإيمان وإبعاد الأذى عن الجار

فقال: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فلا يؤذِ جاره».

■ □


يقول أبو هريرة قال رجل:

يا رسول الله إن فلانة يُذكر من كثرة صلاتها وصدقتها وصيامها

غير أنها تؤذي جيرانها بلسانها، قال: «هي في النار»

قال: يا رسول الله، فإن فلانة يُذكر من قلة صيامها وصلاتها

وأنها تتصدق بالأثوار من الأقط، ولا تؤذي جيرانها

قال: «هي في الجنة».

■ □

وعن أبي هريرة قال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

«لا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ مَنْ لا يَأْمَنُ جَارُهُ بَوَائِقَهُ»

■ □

وعلى جانب آخر أرشدنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم

إلى أن الجار لو استأذن جاره في استعمال بعض ما أعطاه الله


فينبغي يأْذن له بذلك، فعن أبي هريرة قال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

«لا يمنعنَّ جارٌ جاره أن يغرز خَشَبه في جداره»

■ □

فقد يحتاج الجار أو يضطر إلى التوسعة على نفسه وعياله

وقد يتطلب ذلك أن يفعل شيئًا في ملكك، فإن أراد ذلك فأُذن له حبًّا وكرامة


فالله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه.

■ □

أما فيما يخص العطاء؛ فإن الجار أعلم بجاره، ويعلم عنه ما لا يعلمه غيره

وقد ينخدع الناس في مظهر بعض الناس، ولا يعلمون عنه شيئًا

ولكن الجار لا ينخدع، فإن كان في حاجة إلى مال فأعطه مما أعطاك الله

فإن له فوق حاجته كفقير حق الجار، فهو أوْلى من الفقير البعيد

وإذا استقرضك وكان لديك سَعَة فأَقْرِضْه

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

«ما آمن بي مَن بات شبعانًا وجاره جائع إلى جنبه، وهو يعلم».

■ □


وهكذا تتجلى أروع معاني الوفاء والتعاون والحرص على الآخر ممن يعيش معنا

وهذه المعاني الرائعة غرسها النبي محمد صلى الله عليه وسلم في أصحابه

وكان هو خير جار لجيرانه وأفضلهم لهم صلى الله عليه وسلم .

■ □



قول النضر بن الحارث وهو من سادة قريش ومن أكبر المعارضين للنبي الكريم :

النضر بن الحارث، كان من سادة قريش


وكان من أكبر المعارضين للنبي صلى الله عليه وسلم

ألقى يوماً خطاباً في جمع من قريش، وقال :

” يا معشر قريش، إنه واللهِ قد نزل بكم أمر ما أتيتم به بحيلة بعد

كان محمد فيكم غلاماً حدثاً، أرضاكم خلقاً، وأصدقكم حديثاً


وأعظمكم أمانة، حتى إذا رأيتم في صدغيه الشيب، وجاء بما جاءكم به قلتم :

ساحر، لا واللهِ ما هو بساحر، لقد رأينا السحرة وعقدهم


وقلتم : كاهن، لا واللهِ ما هو بكاهن، لقد رأينا الكهنة وتخالجهم

وسمعنا سجعهم، وقلتم : شاعر، لا واللهِ ما هو بشاعر، لقد رأينا الشعر

وسمعنا أصنافه كلها، هزجه وزجزه، وقلتم :

مجنون، لا واللهِ ما هو بمجنون، لقد رأينا الجنون فما هو بخنقة


ولا وسوسة، ولا تخليطة، يا معشر قريش، فانظروا في شأنكم

فإنه واللهِ قد نزل بكم أمر عظيم”.

هذا أحد أكبر المعارضين للنبي نفى أن يكون شاعراً، أو ساحراً، أو كاهناً، وما شاكل ذلك.

■ □

ويقول الباحث البريطاني كارييل:

“إن التشكيك في صحة نبوة محمد صلى الله عليه وسلم ودينه

يعد اليوم عاراً كبيراً، وإن علينا الرد على مثل هذه الآراء الغير صحيحة

والأقوال التي لا معنى لها، فعلى الرغم من مرور القرون على بعثة هذا النبي

ما يزال مئات الملايين من المسلمين في العالم يستضيئون بنور الرسالة” .

■ □

ويقول أستاذ جامعي أميركي:

“لقد أدرك محمد صلى الله عليه و سلم أهمية الاتحاد

وعلو منزلة المجتمع الموحد في بعثته الإسلامية

وبذلك زرع بيديه بذور الاتحاد والمودة في نفوس المسلمين

وسقاها وتعهدها بالرعاية حتى أعطت ثماراً حلوة المذاق “.

■ □

ويقول ميلر الكاتب البريطاني المعروف:

“إن بعض الديانات تهتم بالجوانب الروحية من حياة البشر


وليس لديها في تعليماتها أي اهتمام بالأمور السياسية

والقانونية، والاجتماعية، ولكن محمداً صلى الله عليه وسلم

ببعثته وأمانته الإلهية كان نبياً، وكان رجل دولة، ومقنناً, أي واضعاً للقوانين

وقد اشتملت شريعته على أحكام وقوانين مدنية، وسياسية، واجتماعية”.

■ □

ويقول الكاتب والباحث الغربي ريتين:

“منذ بزوغ بعثة محمد صلى الله عليه وسلم

وسطوع شمس الإسلام أثبت هذا النبي أن دعوته موجهة للعالمين

وإن هذا الدين المقدس يناسب كل عصر، وكل عنصر، وكل قومية

وأن أبناء البشر في كل مكان، وفي ظل أيّة حضارة لا غنى لهم

عن هذا الدين الذي تنسجم تعاليمه مع الفكر الإنساني” .

■ □



1 | 2 |3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11



الى هنا نصل الى رحلتنا في مسيرة أطهر خلق الله .. نبينا محمد صلوآت الله عليه

في النهـآية أتمنى أن تستفيدون من سيرة رسولنا

ونجعـله قدوتنا في كل شيء .. أسـأل الله لي ولكم الـأجر والهداية والثبـآت

وأن يرزقنا الجنة وماقربها من قـول أو فعل .. ويبعدنا عن النار وماقربها من قول أو فعل

وفي الختآم سـأئل المولى ان هذاا الموضوع ينفع الكثير

وفي أمـآن الله ..



التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-16-2016 الساعة 08:35 PM سبب آخر: مميز =)
رد مع اقتباس
قديم 06-16-2016, 07:58 PM   #2
مشرف القسم الإسلامي
عضو فريق تلبية الأنمي والمانجا
 
الصورة الرمزية αвɒєʟнαĸ
رقـم العضويــة: 183400
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الجنس:
المشـــاركـات: 20,272
مــرات الشكر: 416
نقـــاط الخبـرة: 5683
Skype :
Facebook : Facebook
Google Plus : Google Plus

Icons23 رد: ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..






السلام عليگم

گيف ح‘ــالگ أخي
ٍSuperDevil! ؟

ان شاء اللـﮧ في ٺمام الصح‘ـــۃ ۋ العافيـۃ

مشگۋر علےٰ العمل الرائع ۋ المميز

ۋ الٺنسيق الرائع ۋ الطقم الخرافي

اللـﮧ يعطيگ الف عافيـۃ علےٰ الٺقرير المميز

والذي يتحدث عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

موفق في باقي أعمالگ ان شاء الله

في أمــــــــــــــان اللـﮧ

ٺح‘ـياٺي



التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-20-2016 الساعة 03:49 PM
αвɒєʟнαĸ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2016, 10:02 PM   #3
.
 
الصورة الرمزية 5ℓody
رقـم العضويــة: 300362
تاريخ التسجيل: Dec 2013
الجنس:
المشـــاركـات: 12,348
مــرات الشكر: 47
نقـــاط الخبـرة: 3398

افتراضي رد: ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيفك سوبر أتمنى بخير

موضوع رائع عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم

جزاك الله خير في هذا الشهر الفضيل

تقبل ردي المتواضع في أمان الله


التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-25-2016 الساعة 11:18 PM سبب آخر: مميز =)
5ℓody غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2016, 10:30 PM   #4
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية Fermandar
رقـم العضويــة: 88493
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 12,396
نقـــاط الخبـرة: 2595

افتراضي رد: ..» ھَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..







و عليكم سلام ورحمة الله و بركاته

كيف حالك اخي "سوووبر ديفل" ان شاء الله بخير

ماشاء الله موضوع جميل جداً من كافة الجهات من التصميم و التنسيق و الطرح

و خاصتا اذا كان الموضوع عن سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم

فباراك الله فيك على الطرح القيم و جعله الله في ميزان حسناتكَ

و لك مني 3 تقيم + شكر +

و في امان الله تعالى

ننتظر المزيد

التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-17-2016 الساعة 09:40 PM سبب آخر: مميز =)
Fermandar غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2016, 11:06 PM   #5
عاشق ألماسي
 
الصورة الرمزية O.n.e
رقـم العضويــة: 84524
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 6,319
نقـــاط الخبـرة: 626

افتراضي رد: ..» ھَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..




السلام عليكم
أولا أحب أن أشكرك على هذا الموضوع الرائع
عن اعظم الخلق سيد المرسلين هادي البشرية محمد عليه الصلاة والسلام
أعجبني الموضوع وكثرة فقراته
وفيه الكثير من المعلومات التي قد تكون جديدة على من يقرأها
واعظم ما في الأمر انك اخترت النبي ( عليه الصلاة والسلام ) ليكون محور الموضوع
نشكر لك جهدك الكبير والذي أسفر لنا عن مدى حبك لهذا النبي العظيم
ونشكر كل من مد يد العون لك في هذا الامر
وفي انتظار ابداعاتك القادمة
في التوفيق
والسلام عليكم




التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-17-2016 الساعة 09:40 PM سبب آخر: مميز =)
O.n.e غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-16-2016, 11:50 PM   #6
عضو شرف في منتديات العاشق
 
الصورة الرمزية madao900
رقـم العضويــة: 354813
تاريخ التسجيل: Feb 2016
الجنس:
المشـــاركـات: 7,086
مــرات الشكر: 6
نقـــاط الخبـرة: 764
Twitter : Twitter
Google Plus : Google Plus
Blogger : Blogger

افتراضي رد: ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..




السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته...

كيف حالك أخي سوبر؟ بخير بإذن الله

كلام جميل عن سيدنا وحبيبنا محمد

الموضوع تحفة من كل النواحي، سواءً من ناحية التنسيق أو الطقم، وبالطبع تحفة من ناحية المحتوى والطرح

لا تحرمنا من مواضيع فخمة كهذه
جزاك الله خيرًا وفي ميزان أعمالك الصالحة بإذن الله

تقبل مروري، دمت بود

التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-17-2016 الساعة 09:41 PM سبب آخر: مميز =)
madao900 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2016, 02:14 AM   #7
عاشق ذهبي
 
الصورة الرمزية ٍSuperDevil!~
رقـم العضويــة: 349188
تاريخ التسجيل: Jul 2015
العـــــــــــمــر: 20
الجنس:
المشـــاركـات: 4,577
نقـــاط الخبـرة: 720
Youtube : Youtube

افتراضي رد: ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..

يعطيكم العافيه .. على ردودكم المحفزه ❤️
ٍSuperDevil!~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-26-2016, 08:04 PM   #8
مسؤول فريق العاشق للرفع
مشرف قسم الأنمي المترجم
 
الصورة الرمزية C a r l o s
رقـم العضويــة: 289552
تاريخ التسجيل: Nov 2013
الجنس:
المشـــاركـات: 15,728
مــرات الشكر: 218
نقـــاط الخبـرة: 5361

افتراضي رد: ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

كيف حالك أخي SuperDevil!؟ إن شاء الله تكون بخير وعافية ..

ماشاء الله موضوع أحسنت بإخراجه عن خير البشرية ومثلها الأعلى ..

معلومات عديدة لا تخفى عن أي مسلم سوى المتهاونين في تدراك سيرة

أفضل الخلق، وشدّتني فقرة ماذا يقول غير المسلمين عنه رغم أننا لا ننتظر

منهم مديحاً لرسولنا الكريم لكن من باب نشر أقوالهم على بني جلدتهم ودينهم ..

الموضوع من محتوى وتنسيق وتصاميم رائع وجميل جداً ..

جزاك الله خيراً وجعله في موازين حسناتك ..

بالتوفيق لك في أعمالك الدينية والدنيوية ..

في أمان الله ورعايته ..

..




التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-27-2016 الساعة 07:46 AM سبب آخر: مميز =)
C a r l o s غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-27-2016, 08:03 AM   #9
مُـــجرد بشــــر !!..
 
الصورة الرمزية smile 2 life
رقـم العضويــة: 185265
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الجنس:
المشـــاركـات: 6,294
مــرات الشكر: 1
نقـــاط الخبـرة: 1024
Yahoo : إرسال رسالة عبر Yahoo إلى smile 2 life
Skype :
Gmail : Gmail

افتراضي رد: ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..




وْعْلْيْڪْمْ آلْسْلْآمْ وْرْحْمْﮬ̲̣̐ آلْلْﮬ̲̣̐ وْبْرْڪْآتْﮬ̲̣̐


ڪْيْفْڪْ آخْيْ ؟!! أنْ شْآء آلْلْﮬ̲̣̐ تْمْآآآآآآآمْ آلْتْمْآآآآمْ ﮬ̲̣̐5

أمْمْمْمْـ آلْمْوْضْوْعْ جْدْآً جْمْيْلْ وْآلْأفْڪْآرْ آلْيْ فْيْﮬ̲̣̐ عْنْ جْدْ أنْتْ آتْعْبْتْ فْيْ آلْمْوْضْوْعْ

وْأثْبْتْ ﮬ̲̣̐ذْآ آلْتْعْبْ لْأنْ آلْمْوْضْوْعْ جْدْآً رْآئْعْ وْخْآصْﮬ̲̣̐ أنْﮬ̲̣̐ عْنْ رْسْوْلْنْآ آلْڪْرْيْمْ

وْيْجْبْ عْلْيْنْآ آلْأقْتْدْآء بْرْسْوْلْنْآ ♥ ~..

آمْآ عْ آلْتْصْمْيْمْ فْ آلْتْصْمْيْمْ جْدْآ نْآيْسْ وْبْسْيْطْ

وْبْآرْڪْ آلْلْﮬ̲̣̐ بْڪْ عْ آلْمْوْضْوْعْ آحْسْنْتْ آسْتْمْرْ

فْيْ آمْآنْ آلْلْﮬ̲̣̐ وْرْعْآيْتْﮬ̲̣̐

سْلْآمْيْ



التعديل الأخير تم بواسطة αвɒєʟнαĸ ; 06-27-2016 الساعة 08:23 AM سبب آخر: مميز =)
smile 2 life غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-27-2016, 09:14 AM   #10
عضو فريق العاشق للمانجا
عضو جمعية العاشق الحرة
 
الصورة الرمزية عُثمان
رقـم العضويــة: 164153
تاريخ التسجيل: Aug 2012
العـــــــــــمــر: 26
الجنس:
المشـــاركـات: 4,202
مــرات الشكر: 167
نقـــاط الخبـرة: 958

افتراضي رد: ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..

بأبي أنت وأمي يا حبيبي يا رسول الله

بارك الله فيك أخي على مجهودك الطيب

أسأل الله أن يجعل هذا العمل شاهدًا لك لا عليك وأن ينفع بكَ الأمة ~

عُثمان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع ..» ﮪَـآدِـي الـأمَة .. مُحَمًد رَسُول الله «..:
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
» لـﮪِيبُ آلنِيـرآنَ يتآجْـجُ بِدآخلِـے لِمْآ عآنَيتـﮧُ مِنْ شَـوقِ آلآنتظْـآرَ .°• L O A Y قسم مدونتـي 107 04-24-2018 09:23 PM
اﻟـح ︡صن المنيع يقف ويصد الخطر فـﮪو في خدمتڪ ... [Microsoft Security Essentials] اا مشاركة في مسابقة الشارح الأسطوري اا كيـمـزهرة الكرزــو~♥ قسم الحصريات والشروحات المميزة 10 09-08-2014 10:11 AM
ﺨاﻁرﮪـ مڼ ❤ ڨڵﭒ گاﭟﭒ MR.DO قسم الأرشيف والمواضيع المحذوفة 1 02-14-2012 06:35 AM

الساعة الآن 03:31 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

كُل ما يُكتب أو يُنشر في منتديات العاشق يُمثل وجهة نظر الكاتب والناشر فحسب، ولا يمثل وجهه نظر الإدارة

rel="nofollow" maxseven simplicity and clarity