تذكرني !
تابعنا على
OP 890 منتديات العاشق

جميع حلقات إخوة الفضاء Yakitate!! Japan  Shoukoku no Altair Aka-Chan To Boku

القسم الإسلامي العام
(القسم تحت مذهب أهل السنة والجماعة)
(لا تُنشر المواضيع إلا بعد إطلاع وموافقة إدارة القسم)

  #1  
قديم 02-23-2019, 12:16 AM
الصورة الرمزية αвɒєʟнαĸ  
رقـم العضويــة: 183400
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الجنس:
المشـــاركـات: 20,471
مــرات الشكر: 498
نقـــاط الخبـرة: 5743
Skype :
Facebook : Facebook
Google Plus : Google Plus
Icons02 |سلسلة أحكام تهم المسلم: الرقية الشرعية |










إن المتأمل في سنن الله يعلمُ أن البلاء سُنَّة من سننه الكونية القدرية، يقول ﷻ:
﴿ وَلَنَبْلُوَنَّكُم بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ ۗ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ،
ويخطئ من يظن أن الصالحين بعيدون عن البلاء، بل البلاء دليل الإيمان، فقد سُئِلَ ﷺ:
أَيُّ النَّاسِ أَشَدُّ بَلاءً؟ قَالَ:
« الأَنْبِيَاءُ ثُمَّ الصَّالِحُونَ ثُمَّ الأَمْثَلُ فَالأَمْثَلُ مِن النَّاسِ، يُبْتَلَى الرَّجُلُ
عَلَى حَسَبِ دِينِهِ، فَإِنْ كَانَ فِي دِينِهِ صَلابَةٌ زِيدَ فِي بَلائِهِ، وَإِنْ كَانَ فِي دِينِهِ رِقَّةٌ خُفِّفَ عَنْهُ »
ابن ماجه، وهو من علامات محبة الله للعبد، قال ﷺ: « وَإِنَّ اللهَ إِذَا أَحَبَّ قَوْمًا ابْتَلاهُمْ » أحمد،

ومن علامات إرادة الله بعبده الخير، قال ﷺ:« إِذَا أَرَادَ اللهُ بِعَبْدِهِ الْخَيْرَ عَجَّلَ لَهُ الْعُقُوبَةَ فِي
الدُّنْيَا، وَإِذَا أَرَادَ اللهُ بِعَبْدِهِ الشَّرَّ أَمْسَكَ عَنْهُ بِذَنْبِهِ حَتَّى يُوَافِي بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ » الترمذي،

وهو كفارة للذنوب وإن قلَّ، قال ﷺ:« مَا مِنْ مُسْلِمٍ يُصِيبُهُ أَذًى شَوْكَةٌ فَمَا فَوْقَهَا إِلا كَفَّرَ اللهُ بِهَا
سَيِّئَاتِهِ كَمَا تَحُطُّ الشَّجَرَةُ وَرَقَهَا » متفق عليه. ولذلك فإن المسلم المبتلى إن كان صالحاً فالبلاء
تكفيرٌ لسيئاتٍ مضت، أو رفعة في الدرجات، وإن كان عاصيًا فهو تكفير للسيئات، وتذكير
بخطورتها قال سبحانه وتعالى :
﴿ ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُم
بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ .

أنواع البلاء:

بلاءٌ بالخير؛ كزيادة المال، وبلاءٌ بالشر؛ كالخوف والجوع ونقص المال، يقول الله سبحانه
وتعالى:
﴿ وَنَبْلُوكُم بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً، ومنه البلاء بالمرض والموت الذي أعظم أسبابهما
العين والسحر الناشئ عن الحسد، قال ﷺ: « أكثَرُ مَنْ يَمُوتُ مِنْ أُمَّتِيْ بَعْدَ قَضَاءِ اللهِ وقَدَرِهِ
بالعَيْن » الطيالسي.

الوقاية من العين والسحر:
الوقاية خير من العلاج، فعلينا أن نحرص عليها، ومن أهمِّهَا:
* تقوية النفس بالتوحيد، والإيمان بأن المتصرف بالكون هو الله، والإكثار من الحسنات.
* حسن الظن بالله والتوكل عليه، فلا يتوهم المرض والعين لأي عارض، فالوهم مرض بذاته.(١)
* إذا اشتهر عن إنسان أنه عائن أو ساحر فإنه يُجتنب من باب فعل الأسباب،وليس خوفًا.
* ذكر الله والتبريك عند رؤية ما يُعجبه، قال الرسول ﷺ: «
إِذَا رَأى أَحَدُكُمْ مِنْ نَفْسِه أَو مَاله،
أَوْ أَخِيْه مَا يُحِبّ، فَلْيُبَرِّك، فَإنَّ العَيْن حَقٌّ » الحاكم؛ (والتبريك قول: بارك الله لك، لا قول:تبارك الله).
* التصبُّح بسبع تمرات من (عجوة) مدينة النبي ﷺ.
* اللجوء إلى الله، والتوكل عليه، وحسن الظن به، والاستعاذة به من العين والسحر، والمحافظة
على الأذكار والتعاويذ في كلِّ يوم صباحًا ومساءً
(٢).

وهذه الأذكار لها تأثيرٌ يزيد وينقص بإذن الله لأمرين:
١) الإيمان بأن ما جاء فيها حقٌّ وصدقٌ، وأنه نافع بإذن الله.
٢) أن ينطق لسانه بها وتصغي إليها أذناه وقلبه حاضر، لأنها دعاء، والدعاء لا يستجاب
من قلب غافل لاهٍ، كما صح عنه ﷺ.


وقت الأذكار والتعاويذ:
أذكار الصباح تُقال بعد صلاة الفجر، وأما أذكار المساء فإنها تُقَال
بعد صلاة العصر، وإذا نسي المسلم أن يقولها أو غفل فليقُلها عند تذكُّرهِ لها.


علامات الإصابة بالعين وغيرها:

لا تعارض بين الطب وبين الرقية الشرعية ، فالقرآن فيه شفاء من الأمراض العضوية والأمراض
الروحيَّة، وإذا كان الإنسان سليمًا من الأمراض العضوية
فإن الأعراض تكون غالبًا على هيئ
ة صداع متنقل، صفرة في الوجه، كثرة التعرق والتبول، ضعف الشهية، تنمُّل أو حرارة أو برودة في
الأطراف، خفقان في القلب، ألم متنقل أسفل الظهر والكتفين، حزن وضيق في الصدر، أرق في
الليل، انفعالات شديدة من خوف وغضب غير طبيعي، كثرة التجشؤ، والتنهد، حب الانعزال،
الخمول والكسل، الرغبة في النوم، ومشكلات صحية أخرى لا سبب طِبَّيًا لها، وقد توجد هذه
العلامات أو بعضها بحسب قوة المرض وضعفه.

ولابد للمسلم أن يكون قوي الإيمان والقلب، لا تدخله الوساوس، فلا يوهم نفسه
بأنه مصابٌ بمرض ما بمجرد إحساسه بأحد هذه الأعراض، لأن الوهم من أصعب الأمراض علاجًا،
وقد توجد بعض هذه العلامات عند البعض وهم أصحاء، وقد توجد ويكون السبب مرضًا عضويًا،
وقد يكون السبب ضعف الإيمان، كضيق الصدر، والحزن، والخمول، فعليه مراجعة علاقته بالله.


فإذا كان المرض بسبب العين (٣) فإن العلاج بإذن الله يكون بأحد أمرين:
١) إن عرفت العائن: فتأمره أن يغتسل، وتأخذ هذا الماء أو تأخذ من أثره (٤)، ثم تغتسل به، وتشرب.
٢) وإن جُهل العائن: فإن الاستشفاء يكون بالرقية، والدُّعاء، وبالحجامة.

وأما إن كان المرض سحرًا (٥) فإن العلاج بإذن الله يكون بأحد أمور:

١) أن يَعلم محلَّ السحر: فإذا وجده فكَّ عُقدَهُ وهو يقرأ المعوذتين ثم يحرقه.
٢) الرقية الشرعية: بآيات القرآن وخصوصًا بالمعوذتين والبقرة، وبالأدعية، وسوف تأتي.
٣) النشرة: وهي نوعان:
أ) محرم: وهـو حَلُّ السحر بالسحر، والذهاب إلى السحرة لفكِّه.
ب) جائز: ومنه: ( أخذ سبع ورقات سدر ودقـُّها.. ، ثم القراءة عليها ثلاث مرات بسورة
(الكافرون) و(الإخلاص) و(الفلق) و(الناس)، ثم جعلها في ماء، ثم الشرب والاغتسال
منها، وتكرار ذلك حتى الشفاء إن شاء الله) أخرجه عبد الرزاق في مصنفه.

٤) إخراج السحر: بالاستفراغ بالمسهلات إن كان في البطن، وبالحجامة (٦) إن كانفي غيره.

الرقية:

شروطها: ١) أن تكون بآيات القرآن والأدعية المشروعة.
٢) أن تكون باللسان العربي، وتجوز الأدعية بغيره .
٣) الاعتقاد بأن الرقية لا تؤثر بنفسها، وأن الشفاء من الله.

ولزيادة أثرها ينبغي قراءة القرآن بنيّة الشفاء والهداية(٧) للإنس والجن، فالقرآن نزل
هدايةً وشفاءً، ولا يقرأه بنيّة قتل الجنّ إلا عند تعذَر خروجه بما سبق.


شروط الراقي:

١) أن يكون مسلمًا، وأن يكون صالحًا تقيًّا، وكلما كان أتقى كان الأثر أقوى.
٢) أن يتوجه لله بصدق أثناء الرقية، بحيث يجتمع القلب واللسان، والأفضل أن يرقي
الإنسان نفسَه، لأن غيره مشغولٌ قلبهُ غالبًا، ولأنه لا أحد مثله يحسُّ باضطراره وحاجته،
والمضطرُّون وعدهم الله بالإجابة.


شروط المرقِيِّ:

١) يستحب أن يكون مؤمنـًا صالحاً، وعلى قدر الإيمان يعظم الأثر، قال عزّ وجلّ:
﴿ وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ
الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا
.
٢) التوجه إلى الله بصدق أن يشفيه.
٣) أن لا يستبطئ الشفاء، لأن الرقية دعاء، وإذا استعجل الإجابة فقد لا يُستجاب لـه،
قال ﷺ:
« يُسْتَجَابُ لأَحَدِكُمْ مَا لَمْ يَعْجَلْ يَقُولُ: دَعَوْتُ فَلَمْ يُسْتَجَبْ لِي » متفق عليه.

و الرقية لها طرق:

١) قراءة الرقية مع النفث (وهو الريق الخفيف).
٢) القراءة من دون النفث.
٣) أخذ الرِّيق بالإصبع ثم خلطه بالتراب ومسح موضع الألم به.
٤) قراءة الرقية مع مسح موضع الألم.

آيات وأحاديث يُرْقَى بها المريض:


(سورة الفاتحة)، ( آية الكرسيّ)، (آخر آيتين من البقرة) سُوَرُ (الكافرون) ، (الإخلاص)، (الفلق)،
(الناس)،
﴿فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللَّهُ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿ يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ اللَّهِ وَآمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُم
مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ
﴿ وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا
يَزِيدُ
الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا
﴿أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَىٰ مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ ﴾ ﴿ وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ

يَشْفِينِ﴾ ﴿ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ ﴾ ﴿ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ﴾ ﴿ لَوْ أَنزَلْنَا هَٰذَا الْقُرْآنَ
عَلَىٰ جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ ﴾ ﴿ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَىٰ مِن فُطُورٍ ﴾ ﴿ وَإِن يَكَادُ
الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ وَيَقُولُونَ إِنَّهُ لَمَجْنُونٌ ﴾ ﴿ وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ مُوسَىٰ أَنْ
أَلْقِ عَصَاكَ ۖ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ ﴿١١٧﴾ فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿١١٨﴾ فَغُلِبُوا
هُنَالِكَ وَانقَلَبُوا صَاغِرِينَ ﴾ ﴿ قَالُوا يَا مُوسَىٰ إِمَّا أَن تُلْقِيَ وَإِمَّا أَن نَّكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَلْقَىٰ ﴿٦٥﴾ قَالَ بَلْ
أَلْقُوا ۖ فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِن سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَىٰ ﴿٦٦﴾ فَأَوْجَسَ فِي نَفْسِهِ خِيفَةً
مُّوسَىٰ ﴿٦٧﴾ قُلْنَا لَا تَخَفْ إِنَّكَ أَنتَ الْأَعْلَىٰ ﴿٦٨﴾ وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا ۖ إِنَّمَا صَنَعُوا
كَيْدُ سَاحِرٍ ۖ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَىٰ ﴾ ﴿ ثُمَّ أَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ
﴿ فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا ﴾ ﴿ فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَعَلَى
الْمُؤْمِنِينَ وَأَلْزَمَهُمْ كَلِمَةَ التَّقْوَىٰ ﴾ ﴿ لَّقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ
مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا ﴾ ﴿ هُوَ الَّذِي أَنزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ
الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَّعَ إِيمَانِهِمْ .

والأحاديث:
(أَسْأَلُ اللهَ العَظِيْمَ رَبَّ العَرْشِ العَظِيْمِ أَنْ يَشْفِيَكَ)٧ مرات (أُعِيْذُكَ بِكَلِمَاتِ اللهِ
التَّامَةِ مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ وَهَامَّةٍ وَمِنْ كُلِّ عَيْنٍ لامَّةٍ) ٣ مرات (الَّلهُمَّ رَبَّ النَّاسِ أَذْهِبِ البَأسِ اِشْفِ
أَنْتَ الشَّافِيْ لا شِفَاءَ إِلا شِفَاؤُكَ شِفَاءً لايُغَادِرُ سَقَمَاً)
٣ مرات (الَّلهُمَّ أَذْهِبْ عَنْهُ حَرَّهَا وَبَرْدَهَا
وَوَصَبَهَا) مرة واحدة (حَسْبِيَ اللهُ لا إِلَهَ إِلا هُوْ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ العَرْشِ العَظِيْمِ)
٧ مرات
(بِسْمِ اللهِ أَرْقِيْكَِ مِنْ كُلِّ دَاءٍ يُؤْذِيْكَِ وَمِنْ شَرِّ كُلِّ نَفْسٍ أَوْ عَيْنِ حَاسِدٍ، اللهُ يَشْفِيْكِ بِسْمِ اللهِ
أَرْقِيْكَ)
٣ مرات تضع يدَك على الألم وتقول: (بِسْمِ اللهِ (٣ مرات) أَعُوْذُ بِعِزَّةِ اللهِ وَقُدْرَتهِِ مِنْ شَرِّ مَا
أَجِدُ وَأُحَاذِرُ
(٧ مرات ) ).

تنبيهات:

١) لا يجوز تصديق الخرافات المتعلقة بالعائن كشرب بوله، وأن أثره لاينفع إذا عَلِم.
٢)لا يجوز وضع التمائم من جلود وأساور وقلائد على ما يخشى وقوع العين عليه، قال ﷺ:
« مَنْ تَعَلَّقَ شَيْئًا وُكِلَ إِلَيْهِ » الترمذي، وإن كانت من القرآن ففيها خلاف، وتركها أفضل.
٣) كتابة ما شاء الله تبارك الله، أو رسم سيف، أو سكين، أو عين، أو وضع القرآن في
السيارة، أو تعليق بعض الآيات في البيوت، كل ذلك لا يدفع العين، بل قد يكون من التمائم
المحرمة.

٤) يجب على المريض أن يوقن بالإجابة، وأن لا يستبطئ الشفاء، ولو قيل له إن الشفاء
بأدوية تؤخذ طول الحياة ما جزع، لكنه يجزع إذا طالت به الرقية، مع أن له بكل حرفٍ يتلوه
حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، وعليه بالدعاء، والاستغفار، والإكثار من الصدقة فإنها مما
يستشفى بها.

٥) القراءة الجماعية مخالفة للسنة، وأثرها ضعيف، وكذا الاقتصار على جهاز التسجيل،
لأن النية لا تتحقق فيه؛ وهي شرط في الرَّاقي، وإن كان في سماعه خير، ويسنُّ تكرار
الرقية حتى يُشفى إلا إن كانت تتعبه فيقلِّلها حتى لا يملَّ، أما تكرار الآية والدعاء بعدد
معين فلا يصحُّ إلا بدليل.

٦)هناك علامات يُستدَلُّ بها أو بِبعضِها على أن الراقي يتعامل بالسحر وليس بالقرآن،
ولا يغرُّك بعض ما يُظهره من دين، فقد يستفتح قراءته بالقرآن وما يلبث أن يغيِّر ذلك،
وقد يكون ممن يعتاد المساجد للتمويه على الناس، وقد تراه يكثر من ذكر الله أمامك،
فلا يغرّك هذا فتنبه!


ومن علامات السحرة والمشعوذين:
* سؤال المريض عن اسمه أو اسم أمه، لأن معرفة الاسم أو جهله لا تغير في العلاج شيئًا.
* أن يطلب شيئًا من ملابس المريض كالثوب أو الفنيلة.
* قد يطلب من المريض حيوانًا بصفات معينة ليذبحه للجنّ، وربما لطخ بدمه المريض.
* كتابة أو قراءة الطلاسم التي لا تُفهم وليس لها معنى.
* إعطاء المريض ورقة فيها مربعات بداخلها حروف وأرقام وتسمى (الحجاب).
* أمرُ المريض باعتزال الناس مدةً في غرفة مظلمة وتسمى (الحجبة).
* أمرُ المريض أن لا يمسَّ الماء مدة معينة.
* إعطاء المريض شيئًا يدفنه في الأرض، أو ورقةً يحرقها ويتبخَّر بها.
* إخبارُ المريض ببعض خصوصياته التي لا يعرفها غيره، أو باسمه وبلده ومرضه قبل أن يتكلم.
* تشخيص حالة المريض بمجرد الدخول عليه، أو بالهاتف أو البريد.
٧) مذهب أهل السنَّة أن الجنيَّ يَتلبَّسُ بالإنسي، والدليل قولـه عزّ وجلّ:
﴿ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ،
وقد أجمع المفسرون أن المراد بالمس في الآية أنه الجنون الشيطاني الذي يعتري
الإنسان بسبب تلبُّسِ الجنيِّ به.

تتمة: السحر:

هو موجود، وتأثيره ثابت بالكتاب والسنة، وهو حرام وكبيرة وعظيمة لقوله ﷺ:
«اجْتَنِبُوا السَّبْعَ الْمُوبِقَاتِ قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ وَمَا هُنَّ؟ قَالَ:الشِّرْكُ بِالله، وَالسِّحْرُ… »
متفق عليه. وقوله سبحانه وتعالى: ﴿ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ.
وهو على قسمين: ١) عُقَدٌ ورُقَى يَتَوصلُ بها الساحر إلى استخدام الشياطين فيما
يريد به ضرر المسحور.

٢) أدوية تؤثر على بدن المسحور وعقله وإرادته وميله، ويسمى: بالصرف والعطف.
فيخيل إلى المسحور أن هذا الشيء انقلب وهذا الشيء تحرك أو مشى وما أشبه ذلك.
فالأول فعله شرك لأن الشياطين لا تخدم الساحر حتى يكفر بالله، أما الثاني فهو موبقة
وكبيره من كبائر الذنوب. وكل ذلك يحصل بقدر الله سبحانه وتعالى.



——————————————————–
١) يذكر الأطباء والمختصُّون أن حوالي ثلثي الأمراض العضوية تنشأ من أسباب نفسية
بتوهم المرض، وهو غير موجود أصلاً.

٢) انظر أذكار الصباح والمساء صفحة 120.
٣) العين: أذىً من الجن يقع بإذن الله على المعيون بسبب وصف وإعجاب من العائن
حضرته الشياطين ولم يوجد مانع ( من ذكر وصلاة وغيرها)، ويشهد لذلك حديث
(العين حق)
البخاري، والرواية الأخرى ( ويحضرها الشيطان وحسد ابن آدم) أحمد، وعبّر بالعين لأنها آلة
الوصف وليس لأنها هي التي تصيب بالضرر بدليل أن الأعمى يصيب غيره وهو لا ينظر إليه.

٤) الأثر: أيّ شيءٍ مسّه العائن كبقايا شربه أو أكله أو ما لمَسَهُ ، فيؤخذ منه أو يمسح بمنديل
ونحوه ويزاد ماءً ثم يُصبُّ على المعيون ويشرب بعضه.

٥) السحر: عقد ورقى وكلام يُتكلم به أو يعمل شيئًا يؤثر في بدن المسحور أو قلبه أو عقله
مباشرة، وله حقيقة؛ فمنه ما يقتل، ومنه ما يمرض، ومنه ما يمنع الرجل من وطء امرأته، ومنه
ما يفرق بينهما، ومنه ما هو شرك وكفر، ومنه ما هو كبيرة.

٦) قالﷺ: (إن خير ما تداويتم به الحجامة)، وقد شفى الله بها أمراضًا عضوية، أو أمراضًا بسبب
العين والسحر كالسرطان، في وقائع ثابتة..

٧) نيّة الهداية: دعوة من يسمع القرآن لدين الله وفعل الخير والكفّ عن الشر، وهذه النيّة تأثيرها
عظيم بالتجربة فيتأثر الجن بالقرآن ويكفّ شرّه عن المريض سريعًا في الغالب بخلاف نيّة القتل
التي تجلب تكبّره، وضرر الراقي والمريض. قال ﷺ:
(إن الله رفيق يحب الرفق، ويعطي على الرفق
ما لا يعطي على العنف) مسلم




خٺاما أح‘ـب ان أشگر الأخ‘ [MidoHeRo] على ٺصميمـہ الطقم ۋ الفۋاصل
نلقاكم الاسبوع القادم بموضوع اخر من هذه السلسلة
وأرجۋ ان ينال المۋضۋع اعج‘ـابگم
ٺح‘ـياٺي


رد مع اقتباس
12 أعضاء قالوا شكراً لـ αвɒєʟнαĸ على المشاركة المفيدة:
قديم 02-23-2019, 12:16 AM   #2
رئيس القسم الإسلامي
عضو فريق تلبية الأنمي والمانجا
 
الصورة الرمزية αвɒєʟнαĸ
رقـم العضويــة: 183400
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الجنس:
المشـــاركـات: 20,471
مــرات الشكر: 498
نقـــاط الخبـرة: 5743
Skype :
Facebook : Facebook
Google Plus : Google Plus

افتراضي رد: |سلسلة أحكام تهم المسلم: الرقية الشرعية |




αвɒєʟнαĸ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2019, 01:58 AM   #3
fear
 
الصورة الرمزية ℓ σ ŗ đ
رقـم العضويــة: 114320
تاريخ التسجيل: Feb 2012
الجنس:
المشـــاركـات: 1,262
مــرات الشكر: 22
نقـــاط الخبـرة: 229

افتراضي رد: |سلسلة أحكام تهم المسلم: الرقية الشرعية |

جزاك الله خير أخوي عبدالحق ،
موضوع شيق ومفيد فيه الكثير من الفوائد
تحياتي
ℓ σ ŗ đ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الرقية الشرعية, جسد, دعاء, سلسلة أحكام تهم المسلم, شير, عين, ‎بلاء


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع |سلسلة أحكام تهم المسلم: الرقية الشرعية |:
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
|سلسلة أحكام تهم المسلم: الصيام | αвɒєʟнαĸ القسم الإسلامي العام 7 05-22-2018 03:43 PM
|سلسلة أحكام تهم المسلم: الزكاة | αвɒєʟнαĸ القسم الإسلامي العام 9 04-09-2017 12:33 AM
|سلسلة أحكام تهم المسلم: الصلاة | αвɒєʟнαĸ القسم الإسلامي العام 11 03-18-2017 11:58 PM
|سلسلة أحكام تهم المسلم: أحكام الدماء الطبيعية للنساء | αвɒєʟнαĸ القسم الإسلامي العام 6 03-11-2017 11:01 AM
الرقية الشرعية كاملة للشيخ ياسر الدوسري الرقية الشرعية المطولة للشيخ ياسر الدوسري Wolf H قسم الصوتيات والمرئيات 1 03-27-2011 07:36 PM


الساعة الآن 02:37 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

كافة المواضيع المنشورة في منتديات العاشق تمثل وجهه نظر كاتبها فقط ولا تمثل وجهه نظر الإدارة

rel="nofollow" maxseven simplicity and clarity